طليب تعتبر أن الامتناع عن وقف جرائم الاحتلال سيؤدي إلى مزيد من عمليات القتل

 اعتبرت عضو الكونغرس الأميركي رشيدة طليب إن الامتناع عن التحرك لوقف جرائم الاحتلال فعلا وقولا سوف يؤدي إلى المزيد من عمليات القتل.

وقالت في تغريدة لها عبر موقع “تويتر”، “متى سيقول العالم وأولئك الذين يقفون إلى جانب إسرائيل، دولة الفصل العنصري، التي تواصل القتل والتعذيب وارتكاب جرائم الحرب: كفى”.

وأضافت أن شيرين قُتلت “على يد حكومة تتلقى تمويلا غير مشروط من بلدنا من دون أي محاسبة، ويجب أن تتوقف عمليات القتل الممولة أميركيا”.

واوضحت، “استشهدت صحفية أميركية تحمل أوراق اعتماد صحفية رسمية، وان الامتناع عن التحرك فعلا وقولا سوف يؤدي إلى المزيد من عمليات القتل”.

اترك رد