جنين: وقفة إسناد للأسير ناصر أبو حميد بعد تدهور وضعة الصحي

شاركت فعاليات محافظة جنين، اليوم الخميس، في وقفة إسناد مع الأسير المريض بالسرطان ناصر أبو حميد بعد تدهور وضعة الصحي.

ونظمت الوقفة داخل خيمة الاعتصام الدائمة المخصصة للمطالبة بتسليم جثامين الشهداء المحتجزين لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي، والمقامة في ميدان عميد الأسرى الأسير كريم يونس وسط جنين.

وردد المشاركون في الوقفة التي دعت إليها هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير، وفصائل العمل الوطني، بمشاركة مدراء وممثلين عن المؤسسات الرسمية والأهلية، والأطر النسوية، وأهالي الشهداء والأسرى، شعارات تدعو لإسناد الأسرى وحمايتهم، ومطالبات بالإفراج عن الأسير أبو حميد، ورفعوا صور عدد من الأسرى.

وطالب مدير نادي الأسير، عضو إقليم حركة فتح في جنين راغب أبو دياك كافة المؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية للتدخل الفوري للإفراج عن الأسير أبو حميد، داعيا كافة الفعاليات الوطنية والحركات الوطنية والطلابية لضرورة التحرك العاجل نصرة للأسير أبو حميد وكافة أسرانا البواسل.

بدوره، شدد مدير هيئة شؤون الأسرى والمحررين سياف أبو سيف، على ضرورة دعم الأسرى المرضى خاصة الأسير أبو حميد، والضغط على الاحتلال لإنهاء معاناتهم والإفراج عنهم، مؤكدا مواصلة الجهود القانونية محليا ودوليا لوقف هذه السياسة التعسفية.

وطالب المتحدث باسم فصائل العمل الوطني فاعور صبح، المؤسسات الدولية بالقيام بالتزاماتها تجاه حماية الأسرى من انتهاكات الاحتلال، والضغط تجاه إلزام الاحتلال بالقانون الدولي الإنساني، مشيرا إلى أن سياسة اعتقال الأسرى المرضى شكل من أشكال التعذيب والعقوبات الجماعية، ويجب تقديم قادة الاحتلال للمحاكم الدولية.

وطالب ذوو الشهيد أمجد العزمي ببذل مزيد من الحراك والدعم نصرة للأسير أبو حميد، والإفراج عنه ليتمكن من إجراء العملية ويقدم له العلاج اللازم، مناشدة كافة أحرار العالم للوقوف الى جانبه.

وسلم المشاركون مندوبة الصليب الأحمر مذكرة احتجاج تجاه ما يجري من انتهاكات تعسفية بحق الأسرى.

يذكر أن الأسير أبو حميد محكوم بالسجن المؤبد سبع مرات و50 عاما، ومعتقل مند عام 2002، ووضعه الصّحي بدأ بالتدهور، حيث أنه مصاب بورم على الرئة، وتمت إزالته وإزالة قرابة 10 سم من محيط الورم، ليعاد نقله من سجن “عسقلان” إلى المستشفى للمرة الثانية، ودخل في غيبوبة.

اترك رد