الشبيبة: لو اعتقل الاحتلال كل كوادرنا سنواصل النضال

أكدت الشبيبة الفتحاوية، اليوم الخميس، أن اعتقال جيش الاحتلال لأحد كوادر الشبيبة الفتحاوية، لن يثنيها عن مواصلة نضالها ضد الاحتلال، حتى وإن اعتقلت كل أعضاءها وكوادرها.
وقالت الشبيبة، في بيان لها، إن قوات الاحتلال اعتقلت اليوم أحد كوادرها وهو الأسير المحرر تامر شوامرة، من منزله في مدينة رام الله، واعتدت عليه بالضرب، وعاثت فاسداً وخراباً في المنزل.
وقال عضو قيادة الشبيبة معتز قرعوش، إن جيش الاحتلال وبأمر من حكومة اليمين المتطرف في إسرائيل تلاحق أعضاء وكوادر منظمة الشبيبة بالاعتقال والملاحقة والتهديد، لمحاربة هذه المنظمة الشبابية، التي تستند إلى أفكار ومبادئ حركة فتح، لدورها الطليعي في تعظيم العمل السياسي والشعبي والاجتماعي والجماهيري، في محاولة من حكومة الاحتلال لكي وعي الشباب الفلسطيني، والذي تحاربه الشبيبة.
وشدد قرعوش على أنه ورغم اغتيال وملاحقة واعتقال أبناء الشبيبة، إلا أن ذلك لم يثني الشباب الفلسطيني على الالتنحاق بهذه الفكرة النبيلة، لإيمانهم المطلق بعدالة قضيتهم، واستعدادهم التضحية في سبيلها.

اترك رد