اشتية: إرهاب دولة الاحتلال المنظم يجب أن يتوقف

أدان رئيس الوزراء محمد اشتية، اليوم الأحد، الجريمة البشعة التي ارتكبتها قوات الاحتلال في بيت لحم، واسفرت عن استشهاد السيدة غادة سباتين (35 عاما)، محملا حكومة الاحتلال كامل المسؤولية عن تبعاتها.

وقال اشتية، إن جنود الاحتلال لا يتوقفون عن ممارساتهم الإرهابية بإطلاق النار على المواطنين العزل، والتي قضى جراءها العديد من الشهداء من الشبان والفتيات وكبار السن.

وأضاف أن إرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه “إسرائيل”، يوجب على المنظمات الحقوقية الدولية إدانته والعمل على وقفه.

وكانت السيدة سباتين من حوسان وهي في العقد الرابع من العمر تعرضت لإطلاق النار من قبل أحد الجنود الإرهابيين لمجرد الاشتباه، ما أدى لإصابتها بجروح وصفت بالخطيرة، وأعلن عن استشهادها في وقت لاحق، في مستشفى بيت جالا.

اترك رد