اجتماع رباعي في عمّان لحل أزمة الطاقة في لبنان

يعقد في عمان، الأسبوع المقبل، اجتماعًا رباعيًا بمشاركة سوريا ولبنان ومصر، لبحث الخطوات اللازمة لتفعيل الاتفاقيات بين هذه الدول، بتمرير الغاز والكهرباء من مصر والأردن إلى لبنان عبر سوريا.

وقال وزير الطاقة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال، ريمون غجر، في تصريح صحفي: “سيتم عقد اجتماع رباعي، لبناني سوري أردني مصري، الأسبوع المقبل، في الأردن للتعرف على الخطوات اللازمة لتفعيل الاتفاقيات بين الدول الأربع، ونرى المواضيع الفنية والتقنية والمالية، ونضع برنامج عمل وجدولًا زمنيًا، ونفعل فريق عمل تقنيًا فنيًا للكشف على كل المواقع في لبنان وسوريا ومصر والأردن، ويتم التأكد من سلامة استثماراتها، حتى يتم تشغيلها بشكل آمن، وهذا يمكن أن يبدأ بين لبنان وسوريا، لانهما مترابطان فورًا، وبين سوريا والاردن ومصر”.

وقال غجر عن التفاصيل التقنية لاتفاقية الربط الكهربائي: “حتى نستطيع أن نستجر الكهرباء يجب أن تمر الكهرباء بشبكة 400 كيلو فولت من الأردن عبر سوريا إلى لبنان”، مشيرًا إلى “وجود أضرار وبحاجة للمسح للتأكد من حجمها”.

وعن موضوع الغاز قال غجر: “في لبنان أربعة معامل حاليًا، هي دير عمار وصور وبعلبك والزهراني، مجهزة أصلًا للعمل على الغاز هناك، ومنها معمل عمل على الغاز عام 2009 هو معمل دير عمار، ووصل هذا الغاز من مصر عبر الأردن وسوريا، وعمل لستة أشهر وبعدها انقطع بسبب عدم توافر الغاز، وهذا المعمل جاهز اليوم”.

ولفت إلى أنه لتشغيله يجب الكشف عليه من قبل شركة متخصصة، وأكد أن معمل دير عمار هو الوحيد المجرب والمجهز.

وكانت دمشق قد وافقت، أمس السبت، على طلب الجانب اللبناني السماح بتمرير الغاز المصري والكهرباء الأردنية عبر الأراضي السورية إلى لبنان.

اترك رد