“فتح” تطلق حملة لزيادة نسبة التسجيل للانتخابات في العاصمة

أطلقت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” اليوم الأربعاء، حملة بعنوان “من بيت إلى بيت”، من أجل زيادة نسبة التسجيل في سجل الناخبين العام في محافظة القدس، لتمكين المواطنين من المشاركة في الانتخابات التشريعية والرئاسية المقبلة.

نتيجة بحث الصور عن للانتخابات في العاصمة القدس

وقال أمين سر حركة فتح في القدس المحتلة شادي مطور إنه تم تشكيل لجان وكوادر تنظيمية في مختلف المواقع من أجل التواصل مع المواطنين غير المسجلين ودفعهم لتسجيل أسمائهم في سجل الناخبين علما أن إغلاق باب التسجيل سيكون في السادس عشر من الشهر الجاري.

وأضاف أنه يجري حاليا حصر غير المسجلين والتوجه إليهم في كل موقع من أجل تشجيعهم على التسجيل ولزيادة نسبة التسجيل في محافظة القدس التي يستهدفها الاحتلال بشكل أكبر من أية محافظة.

وقال مطور إن الهدف من الحملة التأكيد على الرسالة السياسية بأن القدس جزء لا يتجزأ من محافظات الوطن، وأن المواطن سيكون شريكا في صنع القرار وردا على كل سياسات الاحتلال العنصرية الهادفة لفصل القدس عن محيطها الفلسطيني ومنع المقدسيين من التصويت، وأن الحملة رسالة للعالم أن المقدسيين سيصوتون لصالح هويتهم الوطنية.

وأوضح مطور أن حملة “من بيت إلى بيت” التي أطلقتها “فتح” من أجل تسجيل المواطنين المقدسيين الذين يحملون هوية الضفة الغربية، علما أن المقدسيين من حملة الهوية المقدسية بإمكانهم التصويت مباشرة والترشح والانتخاب دون الحاجة لتسجيل أسمائهم في سجل الناخبين العام.

وشكر الأهالي على تعاونهم وتسجيلهم في سجل الناخبين العام علما أن نسبة التسجيل في محافظة القدس تجاوزت الـ70% بحسب الإحصاءات الصادرة عن لجنة الانتخابات المركزية.

المصدر : وكالة وفا

اترك رد