منتخب مصر يتجاوز المغرب ويضرب موعدا ناريا مع الكاميرون في نصف نهائي إفريقيا

ياوندي – قاد النجم محمد صلاح منتخب بلاده مصر، مساء اليوم الأحد، لتجاوز منتخب المغرب بهدفين لهدف في الدور ربع النهائي من بطولة أمم إفريقيا المقامة في الكاميرون.

وضرب منتخب مصر الذي حول تأخره إلى فوز مستحق، موعدا ناريا ثأريا مع منتخب الكاميرون مستضيف البطولة في الدور نصف النهائي، خاصة أن منتخب الكاميرون تغلب عليه في نهائي عام 2017.

وكرر منتخب مصر نفسه كعقدة للمنتخب المغربي في الدور ربع النهائي من البطولة، بعد فوزه عليه في نسخة عام 2017 التي أقيمت وقتها في الجابون بهدف وحيد، علما أن هذا اللقاء السابع بين المنتخبين في بطولة الأمم الإفريقية، ويتقاسمان الفوز بثلاثة لقاءات لكل منتخب بعد مباراة الليلة.

منح حكم اللقاء، المنتخب المغربي ركلة جزاء في توقيت مبكر وتحديدا في الدقيقة الخامسة بعد العودة إلى تقنية “الفار”، بعدما عرقل لاعب المنتخب المصري أيمن أشرف نجم المغرب وباريس سان جيرمان الفرنسي أشرف حكيمي داخل صندق الجزاء، ليترجمها سفيان بوفال بسهولة في شباك الحارس محمد أبو جبل.

المنتخب المصري يعد هذا الهدف المباغت، فرض سيطرته على أجواء الشوط الأول ولاحت له العديد من الفرص للتسجيل، إلا أن تألق حارس المغرب ياسين بونو حرمه من ذلك، وأخطرها كانت تسديدة أيمن أشرف الصاروخية في الدقيقة الـ27، لينتهي الشوط بتقدم المغرب بهدف نظيف.

كما الشوط الأول، سجل منتخب مصر هدف التعادل مبكرا في الدقيقة الـ53 بعد ركلة ركنية عكسها عمر مرموش وصلت إلى زميله محمد عبد المنعم الذي سددها وتصدى لها الحارس بونو وعادت إلى غير المراقب نجم ليفربول الانجليزي محمد صلاح الذي أودعها بسهولة في الشباك المغربية.

تحسن أداء المنتخب المغربي بعد هذا الهدف، وكان في بعض الدقائق الأفضل، ولكن لم تترجم أي فرص من المنتخبين بهدف، لينتهي الشوط بالتعادل بهدف لمثله، ويتم اللجوء إلى شوطين إضافيين.

وسجل محمد حسن تريزيجيه في الدقيقة الـ100 الهدف الثاني لمنتخب مصر بعد أن تلاعب النجم محمد صلاح بدفاع المغرب ومرر كرة تجاوزت الحارس بونو ووصلت إلى تريزيجيه الذي اودعها الشباك.

اترك رد