مشهد يشق القلوب حزناً…حين بكا محرر فلسطين “رشدي ابو مخ” والدته التي انتظرته 33 عاما ورحلت قبل حريته بعامين!

مشهد يشق القلوب حزناً…حين بكا محرر فلسطين “رشدي ابو مخ” والدته التي انتظرته 33 عاما ورحلت قبل حريته بعامين!