على عكس نظيراتها… مجلة أمريكية تقدم عرضا محايدا وغير منحاز للصراع الفلسطيني “الإسرائيلي”