اشتية يدين جريمة الاحتلال في كفر دان ويدعو إلى توفير الحماية لشعبنا

دعا رئيس الوزراء محمد اشتية، الدول التي صوتت لصالح طلب الفتوى القانونية من محكمة العدل الدولية حول حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير، إلى اتخاذ تدابير وقائية سريعة لتوفير الحماية لشعبنا.

 وأدان رئيس الوزراء جريمة قوات الاحتلال في بلدة كفر دان غرب جنين، والتي اسفرت عن استشهاد الشابين محمد سامر حوشية، وفؤاد محمود أحمد عابد.

وقال إن هذه الجريمة تعكس فكر وسلوك الجناة الذين يواصلون جرائمهم دون خوف من حساب، أو تحسب من عقاب، محملا سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن التداعيات التي قد تنجم عن عمليات القتل والاستباحة اليومية.

وتقدم اشتية من أسرتي الشهيدين وأهالي كفر دان واليامون بأحر العزاء، وصادق مشاعر المواساة؛ سائلا المولى عز وجل ان بتغمدهما بواسع رحمته، ويسكنهما فسيح جناته، متمنيا الشفاء العاجل للجرحى.

اترك رد