وحدات القمع تقتحم قسم (1) في سجن “ريمون” وتجري تفتيشا واسعا

اقتحمت قوات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال، اليوم الإثنين، قسم (1) في سجن “ريمون”، وشرعت بعمليات تفتيش واسعة فيه.

وقال المتحدث الإعلامي باسم هيئة شؤون الأسرى والمحررين حسن عبد ربه للوكالة الرسمية، إن وحدات القمع تعمدت خلال الاقتحام والتفتيش استفزاز الأسرى، والعبث بمقتنياتهم، وقلبها رأسا على عقب.

تجدر الإشارة إلى أن وحدات القمع اقتحمت يوم أمس قسم الأسرى في سجن “هداريم”، وأجرت تفتيشا واسعا في غرف الأسرى، وهو الاقتحام الثاني الذي تنفذه منذ أواخر شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

يذكر أن وحدات القمع التابعة لادارة سجون الاحتلال، تضم عسكريين ذوي أجسام قوية وخبرات خدموا في وحدات حربية مختلفة في جيش الاحتلال، وتلقى عناصرها تدريبات خاصة لقمع الأسرى والتنكيل بهم، باستخدام أسلحة مختلفة، منها السلاح الأبيض، والهراوات، والغاز المسيل للدموع، وأجهزة كهربائية تؤدي إلى حروق في الجسم، وأسلحة تطلق رصاصاً حارقاً، ورصاص “الدمدم” المحرم دولياً، ورصاص غريب يحدث آلاماً شديدة.

اترك رد