“بن أند جيري” ستقدم شكوى ضد الشركة الأم منعًا لبيع منتجاتها لمستوطنات الاحتلال

تخطط شركة “بن أند جيري” لصناعة المثلجات لتقديم شكوى ضد شركة “يونيلفر” الأم في محكمة نيويورك الفيدرالية في الأسابيع القادمة. 

وتسعى “بن أند جيري” لمنع الشركة الأم من بيع فرعها في “إسرائيل” لشركة Avi Zinger’s American Quality Products الإسرائيلية المرخص لها بيع المثلجات في دولة الاحتلال، ما ينتج عنه بيع هذه المنتجات في مستوطنات الاحتلال غير القانونية. بحسب ما جاء في موقع “بلومبرغ”.

وبحسب مجلس إدارة الشركة، فإن بيع “يونيلفر” أصول الشركة لشركة إسرائيلية يضر بصورتها الاجتماعية.

وكانت قد أعلنت “بن أند جيري” سابقًا، أن عملياتها التجارية في المستوطنات المقامة على أراضي الضفة الغربية غير متوافقة مع قيمها، وأنها لن تجدد اتفاقية الترخيص الخاصة بها، عند انتهاء صلاحيتها.

من جهته، صرح مجلس إدارة الشركة في بيان له أنه لن يسمح “بالتنازل عن مبادئ الشركة من أجل أرباح الشركة الأم”.

وقد رحبت المنظمات الحقوقية بهذه الخطوة، وقال أحمد أبو زنيد، المدير التنفيذي للحملة الأمريكية من أجل حقوق الفلسطينيين، إنهم “يؤيدون بشدة” موقف شركة “بن أند جيري”

وأضاف أبو زنيد: “الالتزام بالعدالة الاجتماعية يعني العدالة للجميع، بما في ذلك الشعب الفلسطيني، واتخذت “بن أند جيري” قرارا مبدئيا بعدم الاستفادة من المستوطنات الإسرائيلية غير القانونية على الأراضي الفلسطينية المحتلة ، والآن تحاول شركة يونيليفر تخريب ذلك”.

اترك رد