إصابة طفل برصاص الاحتلال خلال مواجهات في سلواد شرق رام الله

أرشيفية

أصيب، اليوم الثلاثاء، طفل (12 عاما) بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال، في بلدة سلواد شرق رام الله.

وقالت مصادر محلية لـ “وفا”، إن مواجهات اندلعت عند المدخل الغربي للبلدة، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص المعدني وقنابل الصوت والغاز تجاه المواطنين، ما أدى لإصابة طفل برصاصة مطاطية في الرأس، نقل على إثرها لمركز الطوارئ لتلقي العلاج، حيث وصفت حالته بالمستقرة، إضافة لحالات اختناق جراء استنشاق الغاز المسيل للدموع.

ولفتت المصادر الى أن قوات الاحتلال ومنذ استشهاد الشاب مجاهد محمود حامد (32 عاما) في السابع من كانون أول الماضي، وهي تشدد من إجراءاتها التعسفية في البلدة، حيث تغلق مداخلها بشكل مستمر، وتضيق الخناق على المواطنين.

يذكر أن جنود الاحتلال لاحقوا أمس الاثنين، الطلبة في سلواد عقب مغادرتهم لمدارسهم وأطلقوا تجاههم قنابل الغاز في منطقة الدوار الرئيسي بالبلدة.

اترك رد