أسامة صبح: موعد الشهادة سبق موعد الفرح

شيع أبناء شعبنا صباح اليوم، جثمان الشهيد أسامة صبح، الذي ارتقى برصاص الاحتلال، في بلدة برقين غرب جنين إلى مثواه الأخير.

وقال مراسلنا أن مسيرة التشييع انطلقت في بلدة برقين بعد أن القى ذويه نظرة الوداع الاخيرة عليه قبل أن يوارى الثرى.

وأضاف مراسلنا أن حالة من السخط والغضب تعم بلدة برقين عقب استشهاد صبح وإصابة أربعة آخرين واعتقال عددا من الشبان.

يذكر أن الشهيد أسامة كان يستعد لزفافه الشهر القادم، واحتفل برفقة خطيبته بعيد ميلاده أمس.

اترك رد