تحذير من بكتيريا نادرة قد تشكل “تهديدًا عالميًا”

أعلن مسؤولون في الصحة بولاية أوريغون الأمريكية عن إصابة ثلاث حالات بفطر داء البقع البيضاء، وهي عدوى نادرة وصفتها مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، بأنها تشكل مصدر قلق “خطير” للعالم.

وكشف عن الحالة الأولى في مريض خضع للرعاية الصحية الدولية مؤخرًا، وفقًا للمسؤولين.

وتعرف الباحثون على حالة فطر داء البقع البيضاء (Candida auris) لأول مرة في عام 2009، لكنها لم تظهر في الولايات المتحدة حتى عام 2013. ومنذ ذلك الحين عثر مركز السيطرة على الأمراض على أكثر من 1100 حالة سريرية إيجابية للعدوى، والتي تشمل كلًا من الحالات المؤكدة والمحتملة، وفقًا لما جاء في موقعهم على الإنترنت. وأبلغت تكساس ونيويورك وإلينوي وكاليفورنيا وفلوريدا عن معظم الحالات، والتي تتراوح من 135 إلى 285.

ووفقًا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فإن عدوى فطر داء البقع البيضاء “تمثل تهديدًا عالميًا خطيرًا” وتنتشر في الغالب محليًا من خلال مرافق الرعاية الصحية.

أعراضــه

ويوصف الفطر بأنه شديد العدوى ويمكن أن يسبب “عدوى غازية” شديدة في 5-10% من المصابين. كما ويمكن أن تشمل الأعراض الحمى والقشعريرة، وقد ينتشر عبر المناطق الملوثة أو عن طريق الاتصال الوثيق مع شخص مصاب به.

وقالت المدير الطبي للوقاية من العدوى في Salem Health ياسمين تشودري، في أحدث أقوالها، بإن جائحة “كوفيد-19” أدت إلى “ارتفاع في الكائنات الحية المقاومة للأدوية المتعددة” مثل Candida auris.

وحذر مسؤولو الصحة في ولاية أوريغون من أن العدوى “بشكل خاص” تسبب التهابات خطيرة لأولئك الذين يعانون بالفعل من “مشاكل طبية خطيرة”.

اترك رد