ممثل أميركي يقتل مديرة التصوير ويصيب المخرج بسلاح “خُلّبي”

أعلنت الشرطة الأميركية أن الممثل أليك بالدوين قد أطلق، فجر اليوم الجمعة، أعيرة من سلاح خُلَّبي أثناء تصوير فيلم ويسترن قرب مدينة سانتا في جنوب غرب الولايات المتحدة، في حادث أسفر عن مقتل مديرة تصوير الفيلم وإصابة مخرجه بجروح حرجة.

وفي تفاصيل الحادثة، أطلق الممثل أليك بالدوين، أعيرة نارية من مسدس كان يفترض أن يكون محشوا برصاص خلبي.

وأصيبت مديرة التصوير وتدعى غالينا هاتشينز، في أعلى الصدر وجرى نقلها عن طريق الجو إلى مستشفى ألباكركي، إلا أن الأطباء لم يتمكنوا من إنقاذ حياتها.

ونقلت وسائل إعلام أمريكية عن الشرطة، أن مخرج الفيلم جويل سوزا، ويبلغ من العمر 48 عامًا “بحالة حرجة”.

وعزا متحدث باسم الشركة التي تتولى إنتاج الفيلم الحادث إلى خطأ في إطلاق النار من مسدس مزود برصاص خلبي، فيما أفيد بأن الممثل أليك بالدوين الذي كان طرفًا في عملية إطلاق النار لم يصب بأذى، وجرى وقف التصوير.

يشار إلى أن المصورة السينمائية غاليانا هاتشينز، ولدت وترعرعت في الاتحاد السوفيتي.

ويفيد الموقع الشخصي لمديرة التصوير غاليانا هاتشينز بأن اصلها يعود إلى “أوكرانيا وأنها نشأت في قاعدة عسكرية سوفيتية في الدائرة القطبية الشمالية، محاطة  بالغزلان وبالغواصات النووية”.

وتذكر سيرتها الذاتية أنها تخرجت من قسم الصحافة الدولية في جامعة كييف، وتعاونت فيما بعد مع صانعي الأفلام الوثائقية البريطانيين كصحفية استقصائية.

اترك رد