نقابة الصحفيين تشكل لجنة لإطلاق حملة وطنية ودولية مساندة للأسرى

أعلنت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، بالشراكة مع المؤسسات المختصة في شؤون الأسرى، اليوم الأربعاء، عن تشكيل لجنة خاصة لإعداد وتنفيذ خطة عمل مساندة للمعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال، ومنهم أسرى صحفيون، بحيث تشمل هذه الخطة مسارا دوليا ومحليا.

وأكد نائب رئيس الاتحاد الدولي للصحفيين، نقيب الصحفيين الفلسطينيين ناصر أبو بكر، خلال اجتماع عقد في مقر النقابة بمدينة رام الله، ضرورة تكاتف الجهود لدعم المعتقلين في نضالهم المشروع ضد سياسات الاحتلال الإسرائيلي، خاصة الصحفيين الذين يقضون أحكاما إدارية في سجون الاحتلال من دون تهمة، بما يتنافى مع القانون الدولي.

وتم خلال الاجتماع مناقشة الخطوات والتحركات التي تقوم بها النقابة حاليا في نقل قضية المعتقلين الصحفيين إداريا على المستوى الدولي، كجزء من مواجهة سياسة الاعتقال الإداريّ، وستعمل اللجنة على وضع خطة تنفيذية لدعم ومساندة الأسرى في معركتهم الراهنّة داخل سجون الاحتلال، على أن تستمر هذه اللجنة في تطوير خطة العمل بمشاركة الصحفيين، ووسائل الإعلام الفلسطينية المختلفة.

وتأتي هذه المبادرة في وقت يتصاعد فيه استهداف الصحفيين الفلسطينيين من قبل الاحتلال الاسرائيلي، تحديدا عبر جريمة الاعتقال الإداريّ.

اترك رد