محكمة الاحتلال العليا تجمد الاعتقال الإداري للأسير خليل عواودة

جمدت محكمة الاحتلال العليا قرار الاعتقال الاداري للأسير المضرب عن الطعام منذ ما يزيد عن ستة شهور، خليل عواودة، وهذا القرار لا يعني وقف الأسير إضرابه عن الطعام حسبما أفاد نادي الأسير الفلسطيني.
الأسير عواودة ولد في تاريخ 13/11/1981 في بلدة إذنا/ الخليل، وهو متزوج وأب لأربعة طفلات وهن: تولين، ولورين، وماريا، ومريم، أكبرهن تولين 9 سنوات، وأصغرهن مريم عام ونصف، وهو من عائلة مكونة من عشرة أفراد، فقد أحدهم قبل مواجهته للاعتقال.
‏‎في تاريخ الثالث من آذار العام الجاري أعلن الأسير عواوده إضرابه عن الطعام رفضًا لاعتقاله الإداريّ الذي يواجهه إلى جانب مئات المعتقلبن إداريّا في سجون الاحتلال تحت ذريعة وجود “ملف سري”.

اترك رد