محكمة الاحتلال تثبت الأمر الإداري الصّادر بحقّ الأسير المضرب شادي أبو عكر

ثبتّت محكمة الاحتلال العسكرية في “عوفر” أمر الاعتقال الإداري الصّادر بحقّ الأسير المضرب منذ (61) يوماً شادي أبو عكر، وذلك لمدّة ستّة شهور.

وبيّن المحامي جواد بولس أنّ قضاء الاحتلال ادّعى بأنه لم يجد أي سبب لإلغاء الاعتقال الإداري للأسير أبو عكر، مضيفاً أنه سيستأنف على قرار التّثبيت.

ويقبع الأسير أبو عكر في سجن عيادة الرملة، وتقوم إدارة السّجن بنقله إلى المستشفيات المدنية وإعادته إلى السّجن مع كل تدهور يطرأ على حالته، علماً أنّه أصبح يعاني من مشاكل في النظر وتقيؤ وضعف جسدي وبطء في الكلام والحركة، وكذلك من أوجاع في كافّة أنحاء الجسد.

يذكر أن الأسير شادي أبو عكر (37 عاماً)، من مخيم عايدة في بيت لحم، وهو أسير سابق، أعاد الاحتلال اعتقاله معتقل في شهر تشرين الأول 2020، وهو متزوج وأب لطفلين، وأمضى سابقاً عشر سنوات بشكل متواصل، وأفرج عنه عام 2012، ولاحقاً أعاد الاحتلال اعتقاله ثلاث مرات إداريّاً (بلا تهمة).

اترك رد