صحفيان يحصدان جائزة نوبل للسلام

أعلنت رئيسة لجنة نوبل النرويجية، بيريت ريس أندرسن، عن منح اللجنة جائزة نوبل للسلام عن عام 2021 إلى الصحفيين ماريا ريسا من الفلبين، ودميتري موراتوف من روسيا.

وبحسب بيان اللجنة فإن الجائزة قد منحت لجهودهما في الدفاع عن حرية التعبير، التي تعد أحد شروط الديمقراطية والسلام الدائم.

 ومنحتهم اللجنة الجائزة “لنضالهما الشجاع من أجل حرية التعبير، في الفلبين وروسيا، ممثلين، في نفس الوقت، عن جميع الصحفيين، الذين يقفون دفاعًا عن هذه الأفكار، في عالم تواجه فيه الديمقراطية وحرية الصحافة ظروفاً صعبة”.

وستُقدم جائزة نوبل للسلام في الـ 10 من ديسمبر/ كانون الأول، في ذكرى وفاة رجل الصناعة السويدي ألفريد نوبل الذي أسس الجوائز المرموقة.

وتهدف الجائزة إلى تكريم فرد أو منظمة “قامت بأكثر أو أفضل عمل للتآخي بين الدول”. وتكون مصحوبة بميدالية ذهبية و10 ملايين كرونة سويدية (نحو من 1.14 مليون دولار).

وتأتي أموال الجائزة من وصية تركها مبتكر الجائزة، المخترع السويدي ألفريد نوبل، الذي توفي عام 1895.

 

اترك رد