الخوارزميات تضع فيسبوك في مأزق.. الخلط بين أشخاص من ذوي البشرة السوداء والقرود!

وضعت خوازميات فيسبوك المنصة في موقف محرج يسلط الضوء على حدود تقنيات الذكاء الاصطناعي التي يعتمدها الموقع، إذ سألت خوارزمية  على فيسبوك عددًا من المستخدمين في حال كانوا يرغبون في مشاهدة المزيد من مقاطع الفيديو ذات محتوى يخص القرود، تحت شريط فيديو نشرته صحيفة بريطانية يظهر فيه أشخاص من ذوي البشرة السوداء.

ويظهر الفيديو الذي نشر على صحيفة “ديلي ميل” قبل أكثر من عام، رجلًا أبيض يستنجد بعناصر من الشرطة ضد رجال سود، ولا يظهر فيه سوى أشخاص، دون أي ظهور للقردة.

وكان الغريب هو سؤال المنصة في قسم التوصيات عن رغبة المتسخدمين في “مشاهدة المزيد من مقاطع الفيديو عن القردة”، بحسب لقطة شاشة نشرتها على “تويتر” المصممة السابقة لدى شبكة التواصل الاجتماعي، دارسي غروفز، وكتبت في تعليقها “إنه أمر مشين” داعية زملاءها في فيسبوك إلى إثارة القضية.

من جانبها، قالت الناطقة باسم فيسبوك في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية: “من الواضح أن هذا خطأ غير مقبول”، مضيفة “نعتذر لكل من اطلع على هذه التوصيات المهينة”.

وأضافت، أن فيسبوك أدخل تحسينات على أنظمة الذكاء الاصطناعي، لكن نعلم أنها ليست مثالية، وعى المنصة تحقيق المزيد من التقدم في هذا المجال.

وتسلط هذه الحادثة الضوء على حدود تقنيات الذكاء الاصطناعي التي تعتمدها الشبكة بانتظام، سعيًا منها إلى جعل خدمتها ملائمة لتفضيلات كل واحد من مستخدميها البالغ عددهم 3 مليارات شهريًا.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: