أرباحٌ خيالية.. كم حقق عمالقة التكنولوجية الأمريكية في الثانية الواحدة؟

انفجرت أرباح مجموعة الشركات التكنولوجية الأمريكية العملاقة والمعروفة باسم GAFAM، بشكل كبير بعد الطفرة التي شهدها الاقتصاد الرقمي منذ بداية وباء كورونا.

وحققت GAFAM التي تضم كل من غوغل، وأمازون، وفيسبوك، وأبل، ومايكروسوفت، أرباحًا بنحو 300 مليار دولار خلال الأشهر الـ 12 المنصرمة، والمنتهية في 30 سبتمبر 2021، فيما حققت إيرادات بلغت نحو 1.35 تريليون دولار. بحسب ما أوردت شركة البيانات الألمانية “Statista”.

وارتفعت أرباح مايكروسوفت بأكثر من 43%، فيما نمت أرباح أمازون بأكثر من 51%، وسجلت ميتا (فيسبوك سابقًا) نموًا بنسبة 59%، فيما حققت أبل تصاعدًا في أرباحها بـ 65%، وكانت ألفابيت (الشركة الأم لـ غوغل)، الأكثر نمو بنسبة 98%.

 

الأرباح لكل ثانية

وقامت شركة البيانات الألمانية “Statista” بصياغة أرباح عمالقة التكنولوجيا لمدى زمني أقصر، بحيث يتم مقارنة الأرباح لكل ثانية.

واستنادًا إلى صافي أرباح “أبل” في الفترة الواقعة من أكتوبر 2020 إلى سبتمبر 2021، فقد حققت أرباحًا مذهلة تبلغ 3 آلاف دولار في الثانية الواحدة خلال هذه الفترة، ما سمح لها بالاحتفاظ بعرشها كأكثر الشركات ربحية في العالم خلال هذا العام، تلتها شركتا ألفابيت ومايكروسوفت، إذ حقق كل منهما أرباحًا قدرها 2239 دولارًا و2153 دولارًا في كل ثانية على التوالي، وتأتي ميتا في المرتبة الرابعة مع أرباح وصلت إلى 1278 دولارًا لكل ثانية، مقابل 833 دولارًا في الثانية أرباح لشركة أمازون.

من ناحية أخرى، في المقارنة مع شركات اللقاحات الشهيرة، والتي استفادت من طفرة التوصل لبراءة اختراع لقاحات، قد تضاعف ربحها بشكل كبير هذا العام، ويقدر أن الأرباح المجمعة لكل من فايزر، وبيونتيك، وموديرنا، ستبلغ 1000 دولار في الثانية لعام 2021 قبل خصم الضرائب.

اترك رد