مقتل شرطي وإصابة آخرين بتفجير انتحاري في إندونيسيا

أعلنت الشرطة الأندونيسية مقتل أحد عناصرها وإصابة 7 آخرين إضافة إلى مدني واحد، بهجوم انتحاري استهدف الثلاثاء أحد مراكز الشرطة في مدينة باندونغ بإقليم جاوة الإندونيسي.

ولم تذكر سلطات الأرخبيل أكبر دولة ذات أغلبية مسلمة في العالم، أي مؤشر حول دوافع هذا الهجوم، بينما تشهد البلاد منذ سنوات نشاطا تيارات إسلامية.

ووقع الانفجار حوالى الساعة 08:20 صباح اليوم فى مقر مركز شرطة أستانا أنيار فى باندونغ عاصمة المقاطعة التي تضم أكبر عدد من السكان في إندونيسيا.

وقال أسوين سيبايونغ قائد شرطة باندونغ لقناة “كومباس” التلفزيونية: “جاء رجل يلوح بسلاح حاد وكان يحاول إصابة رجال الشرطة”.

وأضاف إبراهيم تومبو، المتحدث باسم شرطة إقليم جاوة الغربية، إن الرجل دخل المركز وفجر عبوة ناسفة كانت بحوزته، ما أسفر عن مقتله وضابط شرطة في مكان الحادث.

وأوضحت الشرطة أن 7 ضباط آخرين ومدنيا نقلوا إلى مستشفى قريب عقب إصابتهم بجروح.

وفي وقت لاحق قال قائد الشرطة الإندونيسية إن الانتحاري هو مدان إندونيسي سابق بقضية إرهاب يدعى أغوس سوجاتنو أفرج عنه في مارس 2021 بعد 4 أعوام من السجن.

اترك رد