الأسير عبد اللطيف حمادة من برقين يدخل عامه الـ21 في سجون الإحتلال

دخل الأسير عبد اللطيف محمد لطفي حمادة (50 عامًا) من بلدة برقين غرب جنين، اليوم، عامه الـ21 في سجون الإحتلال.

وذكر مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور لـ “وفا”، أن الإحتلال اعتقل الأسير حمادة العام 2002 وحكم عليه بالسجن المؤبد مكررٍ لـ12 مرة.

وأشار إلى أن الأسير لديه ابن “نور الدين” معتقل في سجون الإحتلال منذ 9/4/2022، علماً أنه أسير محرر امضى 5 سنوات.

اترك رد