استشهاد شاب من مخيم جنين متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال

أعلن مدير مستشفى خليل سليمان الحكومي في جنين وسام بكر، فجر اليوم الأحد، عن استشهاد الشاب حمد مصطفى أبو جلدة (24 عاما)، من مخيم جنين، متأثرا بإصابته الحرجة برصاص قوات الاحتلال، الثلاثاء الماضي.

وانطلقت في جنين، مسيرة حاشدة من أمام المستشفى جابت شوارع المدينة ومخيمها، ورفع المشيعون جثمان الشهيد على الاكتاف ورددوا الهتافات المنددة بجرائم الاحتلال وعدوانه المستمر على شعبنا.

ونعت حركة “فتح” إقليم جنين الشهيد أبو جلدة، وأعلنت الحداد والإضراب التجاري الشامل في المدينة اليوم الأحد.

الشهيد أبو جلدة أسير محرر قضى عامين ونصف العام في سجون الاحتلال، وهو متزوج وزوجته حامل بطفلهما الأول،  وسماه والده “حمد” تيمنا بعمه الشهيد “حمد”، الذي ارتقى عام 1992.

اترك رد