مستجدات حول الحالة الصحية للأسير المضرب عن الطعام خليل عواودة

تمكنت زوجة الأسير خليل عواودة من زيارته، ظهر اليوم، في مستشفى اساف هيروفيه، وفقاً لتنسيق من اللجنة الدولية للصليب الأحمر، واستمرت الزيارة نصف ساعة فقط.

ووصفت الزوجة وضع خليل بالخطير جدا، وقالت: لا إنهاء لإضراب خليل إلا بالحصول على قرار بالحرية، بالرغم من معاناته من الضعف والوهن وعدم الرؤيا، ولم يتعرف علي”.

وتؤكد هيئة الأسرى والمحررين أن قضية خليل جريمة مستمرة ترتكبها إدارة السجون بتعليمات من شاباك الاحتلال، حيث يعاني من فقدان للذاكره والأجهزة الحيوية بتصريح وحياته في خطر، ولم يسمح لزوجته بالتواصل الجسدي معه، ولم تسلم عليه، وكانت زيارتها اليوم فقط من بعيد.

اترك رد