الحبس 22 شهرا لأحد معتقلي “هبة الكرامة” رازي عودة من عكا

فرضت المحكمة المركزية في مدينة حيفا، صباح اليوم الثلاثاء، الحبس الفعلي لمدة 22 شهرا وغرامة مالية قدرها 2500 شيقل على أحد معتقلي هبة الكرامة رازي عودة (21 عاما) من مدينة عكا بأراضي عام 48.

وعقدت المحكمة المركزية في حيفا كذلك، اليوم، جلسة نظرت فيها بملفات أربعة شبان آخرين من عكا على خلفية أحداث هبة الكرامة، وهم: محمد عثمان، ومصطفى مصري، وباسل طنطوري، وجواد سطيلي.

وكانت المحكمة المركزية في حيفا قد أطلقت سراح رازي عودة، وإحالته للحبس المنزلي في بيته في عكّا القديمة، يوم 25 تموز/ يوليو 2022، وذلك بعد أن اعتُقل يوم 6 حزيران/ يونيو 2022 وحُقق معه بشبهات ادعاء مشاركته في أحداث هبة الكرامة في أيار/ مايو 2021، وإضرام النيران في فندق الأفندي والتسبب بوفاة مسن يهودي.

وكانت الشرطة الإسرائيلية وجهاز الأمن العام (الشاباك) قد نفذا حملة اعتقالات ضد مئات الشبان من المجتمع العربي على خلفية الاحتجاجات ضد العدوان على غزة واقتحام المسجد الأقصى ومحاولات تهجير سكان حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، واعتداءات المستوطنين على مواطنين عرب في البلاد، في شهر أيار/ مايو 2021.

ومما يذكر أن النيابة العامة الإسرائيلية أعلنت، مؤخرا، عن تقديم 397 لائحة اتهام ضد 616 متهما، غالبيتهم العظمى من العرب، ورُبعُهُم قاصرون، على خلفية أحداث هبة الكرامة في أيار/مايو 2021، والتي جاءت احتجاجا على العدوان الإسرائيلي على غزة في العملية التي سُميت إسرائيليا بـ”حارس الأسوار”.

اترك رد