الأول فلسطينيًا: جامعة القدس تبدأ بتخريج طلبة الدفعة الأولى في ماجستير الوقاية وضبط الأمراض المعدية

ناقش عدد من طلبة الدفعة الأولى في ماجستير الوقاية وضبط الأمراض المعدية في كلية الصحة العامة في جامعة القدس رسائلهم إيذانًا بتخريجهم في البرنامج الأول في مجاله في فلسطين.

وباركت كلية الصحة العامة ممثلة بعميدها د. حازم أغا وطاقمها الأكاديمي في البرنامج تخرج الدفعة الأولى من الطلبة المتميزين، موجهة التهاني والتبريكات لذوي الخريجين وأسرة الجامعة وأعضاء الهيئة التدريسية في الكلية، والخبراء والأخصائيين الذين شاركوا بدعم البرنامج وطلبته.

ودرست الدكتورة الصيدلانية دعاء جميل دياب الباشا في رسالتها موضوع “قصور الوظائف الكلوية في للمرضى الذين تم إدخالهم للمستشفيات بسبب اكتسابهم عدوى كوڤيد-١٩: دراسة لمركزين في فلسطين” -Acute Kidney Injury in Hospitalized Patients with COVID-19: Data from Two Centers in Palestine.

وبينت نتائج الدراسة الحاجة المؤكدة لمتابعة الناجين من عدوى كوفيد-19 مع علامات على القصور الكلوي (AKI) المرتبط بهم لفهم التأثير طويل المدى على وظائف الكلى وصحة الكلى، بحيث يحتاج مرضى القصور الكلوي الحاد (AKI) للمراقبة الدقيقة والتعامل الدقيق.

وتوصلت إلى أنّ القصور الكلوي منتشر بين مرضى كوفيد-19 الذين يكونون بحاجة للدخول للمشفى، وأنّ البعض يكون بحاجة مستمرة للعلاج بديل الكلوي(RRT). وكان هناك ارتباط بين شدّة القصور الكلوي والمزيد من المضاعفات داخل المشفى وخطر الوفاة.

من جانبها، أشارت الطالبة الباشا إلى أن كادر البرنامج مكون من أمهر الأكاديميين والأطباء، فكانوا قدوة ومثال حي للطلبة ولم يتوانوا عن تشجيع أي فكرة بحثية وتأطيرها بما يتناسب مع حاجات المجتمع الأكاديمي والطبي.

وتابعت “لاسم جامعة القدس خصوصية مميزة هذا بالإضافة لكون برنامجنا الأول من نوعه الذي يفتح الآفاق أمام أعيننا، فقد كنا محظوظين في تمهيد الطرق أمامنا واجتهدنا بدورنا حتى الوصول”.

وجاءت رسالة الطالب محمد الزير بعنوان: “Association between Diabetes and the Outcome of COVID-19 in Bethlehem- Palestine: A Case-Control Study”، بإشراف الدكتور رسمي أبو حلو، وتكونت لجنة النقاش من الممتحن الخارجي د. محمد القاضي والممتحن الداخلي د. ابراهيم العباسي.

وأظهرت نتائج بحثه وجود علاقة ارتباط بين العمر، ضغط الدم، ضيق النفس، والحاجة إلى التزود بالأكسجين. فقد بلغ معدل الوفيات بسبب كوفيد-19 (14.2٪)، 39 منهم من مرضى السكري، 24 مريضًا يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية (5.7٪)، 140 مريضًا يعانون من ارتفاع ضغط الدم (33.6٪) و27 مريضًا يعانون من أمراض الكلى (6.5٪).

وتبين أن مرضى السكري كانوا معرضين لخطر لإصابة بفيروس كوفيد-19 تقريبًا مرتين أكثر من غير مرضى السكري، كما أظهرت النتائج أن وظائف الكلى وأيام المكوث بالمستشفى ازدادت مع حدة الإصابة بكوفيد-19 بينما لم يكن هنالك علاقة بين الجنس ومرضى القلب وفحوصات الكبد مع حدة الإصابة بكوفيد-19.

 

يذكر أن جامعة القدس أطلقت برنامج ماجستير “الوقاية وضبط الأمراض المعدية” في العام الأكاديمي 2021/2022، وهو تخصص جديد يدرسه أكاديميون محليون ودوليّون من ذوي الكفاءة والخبرة في مجال علم الأمراض المعدية، علم الأحياء الدقيقة والمناعة، علم الأوبئة، وعلوم الصيدلة والطب وإدارة المؤسسات والطوارئ، ويهدف إلى التقريب والدمج بين علوم الأوبئة والعلوم المخبرية وعلم التقنين والسيطرة على استخدام مضادات الميكروبات وعلوم الصحة العامة معًا، وذلك في سياق مكافحة الأمراض المعدية.

اترك رد