إصابات بالرصاص المعدني و”الاختناق” خلال مواجهات مع الاحتلال في الخليل

أصيب عدد من المواطنين بالرصاص المطاطي والاختناق، مساء اليوم الأحد، خلال المواجهات التي اندلعت في مدينة الخليل، وبلدة بيت امر، ومخيم العروب.

وقال الناشط الاعلامي محمد عوض، إن قوات الاحتلال المتمركزة بالبرج العسكري المقام على مدخل البلدة أطلقت قنابل الغاز والقنابل الصوتية صوب المشاركين بمسيرة سلمية ضد إجراءات الاحتلال واعتداءات المستوطنين، ما أدى إلى إصابة عدد منهم بالاختناق وشظايا القنابل الصوتية.

وتواصل قوات الاحتلال إغلاق مدخل بلدة بيت امر، وتمنع المواطنين ومركباتهم من الدخول والخروج من البلدة.

كما اندلعت مواجهات على مدخل مخيم العروب بمحاذاة الشارع الالتفافي، حيث أطلقت قوات الاحتلال المتمركزة بالبرج العسكري الرصاص المعدني وقنابل الغاز السام صوب المواطنين ومنازلهم، ما أدى إلى إصابة مواطنين بالرصاص المعدني، وعدد بالاختناق.

وأصيب مواطنين بالرصاص المطاطي خلال مواجهات في منطقة باب الزاوية وسط مدينة الخليل، أحدهما في أذنه والآخر في قدمه، إلى جانب إصابة العشرات بالاختناق من قبل قوات الاحتلال التي تتمركز على مدخل شارع الشهداء.

وتجددت مساء اليوم المواجهات الخفيفة في المنطقة الجنوبية من مدينة الخليل، أطلق خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي لتفريق المواطنين، تركزت في مفرق الكوشوك، ومفرق طارق بن زياد.

اترك رد