إضراب تجاري في جبل المكبر احتجاجا على سياسة التهجير القسري وهدم المنازل

عم، اليوم الخميس، الاضراب الشامل في بلدة جبل المكبر بالقدس المحتلة، احتجاجًا على سياسة التهجير القسري وهدم المنازل، التي تنتهجها سلطات الاحتلال، بحق أهالي البلدة.

وأفادت الوكالة الرسمية، أن المحال التجارية أغلقت أبوابها، استجابة لدعوة لجنة حراك جبل المكبر، ضمن برنامج فعاليات اسبوعية للتضامن مع أهالي البلدة، خاصة أصحاب المنازل المهددة بالهدم.

وأوضح ابراهيم بشير، عضو في الحراك، وصاحب أحد المنازل المهددة بالهدم، أن الفعاليات تأتي تأكيدا على رفض سياسة هدم المنازل والتهجير القسري التي تنتهجها بلدية الاحتلال في القدس بحق الفلسطينيين، في الوقت الذي تسهل فيه بناء وحدات استيطانية ومراكز تجارية للمستوطنين.

يذكر أن هناك نحو 800 منزل في بلدة جبل المكبر مهددة بالهدم بحجة عدم الترخيص والتنظيم من قبل بلدية الاحتلال، التي تنوي بناء 500 وحدة استيطانية وعدد من المرافق العامة في البلدة.

اترك رد