إدارة سجون الاحتلال تنفّذ جريمة بحقّ المعتقل عاصف الرفاعي المصاب بالسّرطان

قال نادي الأسير الفلسطينيّ، إنّ إدارة سجون الاحتلال تنفّذ جريمة بحقّ المعتقل عاصف الرفاعي المصاب بالسّرطان، حيث تتعمد المماطلة في نقله إلى المستشفى وإجراء الفحوص الطبيّة اللازمة لاستكمال علاجه، وسط تراجع ملحوظ على وضعه الصحي.

وأوضح نادي الأسير أنّ قوات الاحتلال اعتقلت الرفاعي (20 عامًا)، في الـ24 من أيلول/ سبتمبر الماضي، وهو من بلدة كفر عين / رام الله، وذلك رغم إصابته بسرطان في القولون والغدد، حيث تؤكد التقارير الطبيّة قبل اعتقاله أن وضعه الصحيّ خطير، وأنّه بحاجة إلى متابعة صحية حثيثة.

ولفت نادي الأسير إلى أنّ الرفاعي هو أسير سابق تعرض للاعتقال منذ أن كان طفلًا، وهذا الاعتقال الرابع بحقّه، وكانت المحكمة العسكرية للاحتلال مؤخرًا قد مددت اعتقاله حتى الرابع من كانون الثاني/ يناير 2023.

يذكر أن سلطات الاحتلال تعتقل في سجونها نحو 600 أسير مريض من بينهم نحو 200 أسير يعانون من أمراض مزمنة، من بينهم 24 أسيرًا ومعتقلًا يعانون من السرطان، والأورام بدرجات متفاوتة.

اترك رد