نادي الأسير: الأسير عز الدين حمامرة يواجه العزل الإنفرادي منذ أكثر من شهر

نادي الأسير- رام الله: أكّد نادي الأسير الفلسطيني، أن الأسير عز الدين حمامره (44 عامًا) من بلدة حوسان/ بيت لحم، يواجه العزل الإنفراديّ في سجون الاحتلال منذ أكثر من شهر، يرافق ذلك حرمان من الزيارة.

وأوضح نادي الأسير، أنّ إدارة سجون الاحتلال نقلت الأسير حمامره مؤخرًا بشكل تعسفي عدة مرات، ففي الشهور الأخيرة، جرى نقله من سجن “نفحة”، إلى سجن عزل “بئر السبع – ايشل”، ومن ثم إلى سجن “هداريم”، ثم إلى عزل سجن “شطه”، وأخيرًا إلى عزل سجن “عسقلان”.

يُشار إلى أنّ الأسير حمامره واجه العزل الإنفرادي سابقًا عدة مرات، واحتجز في ظروف قاهرة وصعبة، علمًا أنّه معتقل منذ عام 2004، وهو محكوم بالسّجن المؤبد تسع مرات، وخلال سنوات أسره فقد والده.

وكان قد تعرض عقب اعتقاله، لتحقيق قاسٍ وطويل، استمر لمدة ثلاثة شهور، وخلال فترة التحقيق هدم الاحتلال منزل عائلته.

يذكر أن الأسير حمامره، حاصل على شهادة القانون قبل اعتقاله، وكان قد التحق لدراسة الماجستير إلا أن الاعتقال حال دون ذلك.

يُشار إلى أنّ سياسة العزل الإنفراديّ، تُشكّل إحدى أقسى وأخطر السياسات التّنكيلية التي تُمارس بحقّ الأسرى بمستوياتها المختلفة، وقد صعّدت إدارة سجون الاحتلال من عمليات العزل الإنفراديّ مقارنة مع السنوات القليلة الماضية، حيث بلغ عدد الأسرى المعزولين مؤخرا نحو 35 أسيرًا.

اترك رد