“الخارجية”: قرار الاحتلال عدم التحقيق بجريمة إعدام أبو عاقلة يعكس فشله في إخفاء الأدلة

أدانت وزارة الخارجية والمغتربين، ما أورده الإعلام العبري بشأن قرار جيش الاحتلال الإسرائيلي، عدم قيام الشرطة العسكرية التابعة له بالتحقيق في جريمة إعدام الصحفية شيرين ابو عاقلة.

وقالت الخارجية في بيان لها، اليوم الخميس، إن قرار جيش الاحتلال، الذي أورده الاعلام العبري، يندرج في إطار ما اعتادت عليه المؤسسة العسكرية الإسرائيلية في دفن جرائم إعداماتها الميدانية دون أية تحقيقات أو تسجيلها ضد مجهول، حماية للمجرمين والقتلة وتوفير الغطاء لهم لارتكاب المزيد من الجرائم.

وحملت الخارجية حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة والمباشرة عن جريمة إعدام الشهيدة أبو عاقلة، محذرة من مغبة المحاولات الإسرائيلية الهادفة إلى إغلاق الملف.

وشددت على أن سلطات الاحتلال ستفشل من التهرب في تحمل المسؤولية والإفلات من العقاب، خاصة وأن قضية الشهيدة أبو عاقلة أصبحت قضية اهتمام دولي، وإسرائيل ليست اللاعب الوحيد فيها.

اترك رد