الأسرى يبدأون حل الهيئات التنظيمية في سجون الاحتلال

بدأ الأسرى داخل سجون الاحتلال اليوم، حل الهيئات التنظيمية، في خطوة احتجاجية لتنصل إدارة السجون من “التفاهمات” التي تمت في شهر آذار الماضي

وأكد نادي الأسير في بيان له، أن إدارة السجون ستكون مجبرة على مواجهة الأسرى كأفراد، وليس كتنظيمات.

وستنتهي هذه الخطوات بإضراب عن الطعام في الأول من أيلول المقبل، بمشاركة 1000 أسير، في حال استمرار إدارة السجون على موقفها الراهن.

وأوضح نادي الأسير أنّ خطوة الإضراب ستكون مرهونة بموقف إدارة السجون، إن استمرت بقرارها فرض جملة إجراءات للتضييق على الأسرى.

وأشار نادي الأسير إلى أن المعركة الراهنّة التي يخوضها الأسرى هي امتداد للمعركة التي شرعوا بها في شهر شباط من العام الجاري، حيث قرر الأسرى حينها الشروع في سلسلة خطوات نضالية، بعد جملة من الإجراءات التّنكيلية التي أعلنت عنها إدارة معتقلات الاحتلال بعد شهر أيلول العام الماضي، أي بعد تاريخ عملية “نفق الحرية”، وكان أبرز هذه الإجراءات تغيير نظام “الفورة” أي الخروج إلى ساحة السّجن، والتضييق على الأسرى من ذوي الأحكام العالية، وتحديدا المؤبدات.

و يبلغ عدد الأسرى في سجون الاحتلال نحو 4550 أسيرا، بينهم 31 أسيرة، ونحو 175 قاصرا بينهم طفلة، وأكثر من 700 معتقل إداري.

اترك رد