مركز الملك سلمان للإغاثة يختتم المرحلة الثانية من مشروع كسوة الشتاء لأسر أردنية ولاجئين سوريين وفلسطينيين

اختتم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، بالتعاون مع الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية، المرحلة الثانية من مشروع كسوة الشتاء، والتي استهدفت 31.911 أسرة أردنية ولاجئين سوريين وفلسطينيين.

وتضمن المشروع توزيع الملبوسات الشتوية والبطانيات في احدى عشرة محافظة أردنية، وبالتنسيق مع صندوق المعونة الوطنية والجمعيات المحلية، حيث منحت كل أسرة حقيبة تحتوي على ملبوسات شتوية متنوعة المقاسات وبطانيتين لتغطية احتياجاتهم في فصل الشتاء.

وأكد مدير فرع مركز الملك سلمان للإغاثة والاعمال الإنسانية في الأردن سعود بن عبد العزيز الحزيم أن المركز يختتم اليوم واحدا من المشاريع الإغاثية الهامة التي تلبي الاحتياجات المعيشية الاساسية للأسر العفيفة واللاجئين في الأردن.

من جهته، قال أمين عام الهيئة الخيرية الأردنية الهاشمية حسين الشبلي “يعتبر فصل الشتاء لهذا العام الأكثر برودة منذ عام 2008، وبفضل الدعم من مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الانسانية كأحد الشركاء تمكّنا من الوصول الى 159.555 مستفيدا في معظم محافظات المملكة، وتوزيع البطانيات والملابس الشتوية للتخفيف من آثار فصل الشتاء على الأسر المتعففة الأردنية واللاجئين السوريين والفلسطينيين”.

اترك رد