الفلسطينية فاطمة شبير تفوز بالمركز الأول في مسابقة الصور الصحفية العالمية

فازت المصورة الصحفية الفلسطينية فاطمة شبير (25 عاما) من قطاع غزة بجائزة الدورة 85 في مسابقة الصور الصحفية العالمية التي تنظمها منظمة التصوير الصحفي العالمية.

وفازت شبير من خلال منافسة 64 آلاف صورة، شارك فيها 400 مصور، يمثلون 130 دولة، حيث حققت المركز الأول في الصورة الفردية عن قارة آسيا عن صورتها، التي حملت عنوان: “أطفال فلسطينيون في غزة”.

وتكرم المسابقة العالمية للصور الصحفية السنوية وتحتفل بأفضل تصوير صحفي وتصوير وثائقي تم إنتاجه خلال العام الماضي، وأعلنت عن الفائزين في فئاتها الإقليمية، بما في ذلك إفريقيا وآسيا وأوروبا.

وتم تحديد أفضل الصور من قبل هيئات تحكيم عالمية، مع تقسيم كل منطقة إلى أربع فئات: الفردي، والقصص، والمشاريع طويلة الأجل، والصيغة المفتوحة.

يذكر أن منظمة التصوير الصحفي العالمية تنظم هذه المسابقة منذ العام 1955، وتتيح للمصورين الصحفيين عرض أعمالهم على جمهور عالمي.

ومقر المؤسسة هو العاصمة الهولندية امستردام ولها فروع في عدة عواصم عالمية، وهي منظمة مستقلة غير ربحية.

يشار إلى أن المصورة شبير لقبت بأصغر صحفية شجاعة في العالم، بعد فوزها بجائزة «الشجاعة أنيا نيدرينغهاوس» الألمانية في التصوير الصحفي من المؤسسة الدولية لإعلام المرأة، في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، والتي تُمنح للمصورات اللواتي يتقدمن الصفوف الأولى، ويعرضن أنفسهن للخطر، من أجل الحصول على الأخبار المصورة.

كما فازت شبير في نهاية شهر أغسطس من العام الماضي بجائزة “ريمي أوشليك” الفرنسية، التي يتم الإعلان عنها في كل عام، لتكريم المصورين الشباب حول العالم، حيث فازت بالجائزة من حيث أفضل تقرير سنوي مصور مختص في الصراع.

اترك رد