ممثلة عن الرئيس: معايعة تشارك في حفل تنصيب رئيس جمهورية التشيلي الجديد

بتكليف من الرئيس محمود عباس، شاركت وزيرة السياحة والآثار رولا معايعة في مراسم حفل تنصيب رئيس جمهورية التشيلي الجديد غابريال بوريك، خلفا للرئيس بنييراوذلك، في العاصمة التشيلية سانتياغو.

والتقت معايعة يرافقها سفير دولة فلسطين لدى التشيلي عماد الجدع، مع الرئيس الجديد بوريك، ناقلة له تحيات وتهاني رئيس دولة فلسطين محمود عباس، والشعب الفلسطيني، متمنيين له بالنجاح والتوفيق في خدمة الشعب التشيلي الصديق.

وشددت على علاقات الأخوة والصداقة التي تجمع التشلي بفلسطين، خاصة أن التشيلي من الدول الداعمة للحق الفلسطيني وللقضية الفلسطينية، وسلمت الرئيس التشيلي بوريك رسالة من الرئيس محمود عباس تتضمن دعوة لزيارة فلسطين.

وأكدت معايعة متانة العلاقات الفلسطينية التشيلية التاريخية، حيث لاقى اللاجئون الفلسطينيون في التشيلي ترحيبا دافئا من الشعب التشيلي، وتمتع الفلسطيني بالحرية والمعاملة الطيبةز

ووضعت معايعة الرئيس التشيلي الجديد في صورة الأوضاع التي تمر فيها فلسطين خاصة في ظل تنصل إسرائيل الدائم من التزاماتها ومحاولتها المتواصلة لفرض سياسة الأمر الواقع عبر اجراءاتها أحادية الجانب.

بدوره، أبدى الرئيس التشيلي بوريك سعادته الكبيرة بمشاركة دولة فلسطين في مراسم حفل التنصيب الرسمي، مقدما الشكر للرئيس محمود عباس على التهنئة، ِمعربا عن سعادته باللقاء الثنائي مع وفد دولة فلسطين.

وأكد التزامة الكاملة باستمرار دعم التشيلي لفلسطين في بالحرية والاستقلال، وإقامة الدولة الفلسطين المستقلة والدعوة لإنهاء الاحتلال.

اترك رد