تفتيش وتخريب لمقتنيات الأسرى خلال قمعهم من سجن هداريم إلى نفحة…

قال نادي الأسير الفلسطينيّ، إن وحدات خاصة نفّذت عمليات تفتيش وتخريب واسعة لمقتنيات الأسرى الذين جرى نقلهم، الأمس واليوم من سجن “هداريم” إلى سجن “نفحة”، وعددهم (80) أسيرًا، جلهم من الأسرى المحكومين بالسّجن المؤبد.

أرشيفية-سجون الاحتلال
أرشيفية-سجون الاحتلال

وأكّد نادي الأسير، أن التخريب الكبير الذي طال مقتنياتهم، ما هو إلا بداية لتلك الإجراءات التي لوحت بها حكومة الاحتلال المتطرفة، والتي تهدف إلى الانقضاض على ما تبقى للأسرى من حقوق، وفرض مزيد من إجراءات التضييق بحقّهم.

ولفت نادي الأسير، إلى أن الزيارة التي نفذها المتطرف “بن غفير”، قبل أيام من نقل الأسرى، والتي جدد خلالها تهديداته لهم، ما هي إلا مؤشر جديد على المرحلة القادمة داخل السجون.

وشدد نادي الأسير، أنه وفي ظل المؤشرات التي تتصاعد حول تهديدات حكومة الاحتلال بحق الأسرى ومن مختلف المستويات، وفي إطار إعلان الأسرى استعدادهم للمواجهة فإن ذلك يتطلب منا الاستعداد لهذه المرحلة الخطيرة.

اترك رد