عارة تستعد لاستقبال ابنها الأسير ماهر يونس رغم المضايقات

تستعد بلدة عارة، داخل أراضي عام 48، لاستقبال ابنها الأسير ماهر يونس (65 عاما) وتحرره من سجون الاحتلال بعد قضاء 40 عاما خلف القضبان.

شقيق الأسير، نادر يونس (63 عاما) أفاد في اتصال هاتفي مع “وفا”: أن ضابط المنطقة وعناصر من شرطة الاحتلال قاموا صباح اليوم الثلاثاء بزيارة بيت الأسير وتصويره، وحذروه من نصب خيام استقبال ورفع العلم الفلسطيني.

وأضاف نادر: سنقوم بواجبنا تجاه أبناء شعبنا، سنستقبلهم ونحترم كل من سيأتي لتهنئتنا بتحرر شقيقنا وابننا ماهر، ونعد الطعام والحلويات، غير آبهين بتهديدات الاحتلال الذي يريد تنغيص فرحتنا بعد انتظار دام 40 عاما.

اترك رد