هيئة الأسرى: نحمل إدارة سجون الاحتلال المسؤوليه الكامله عن حياة الطفل سلمي

حملت هيئة شؤون الأسرى والمحررين مساء يوم الخميس حكومة الاحتلال وإدارة سجونها المسؤولية الكامله عن حياة الاسير الطفل علاء باسم سلمي، الذي يحتجز في عزل مركز توقيف الجلمة بظروف صحية وحياتية صعبة.

وأوضحت الهيئة أن محاميها قام اليوم بزيارة الطفل سلمي واستمع لشهادته ولما يفرض عليه من إجراءات لا أخلاقية ولا إنسانية بهدف الانتقام منه والنيل من عزيمته والتأثير على نفسيته.

واضافت الهيئة بأن الطفل سلمي تم تمديد توقيفه حتى تاريخ 6.12.2022 بذريعة استكمال التحقيق، علما أنه يحتجز مع سجناء جنائيين، وهذا يشكل خطر اضافي على حياته، مطالبة أن يتم نقله فورا لقسم الاشبال في سجن مجدو.

اترك رد