كريم يونس ينتظر حريته في بداية العام المقبل بعد 40 عاما في سجون

ينتظر الأسير القائد كريم يونس حريته في بداية العام المقبل بعد أنهاء مدة اعتقاله البالغة 40 عامًا.

وولد الأسير كريم يونس في تاريخ 23 تشرين الثاني/ نوفمبر 1958م، في بلدة عارة في الأراضي المحتلة عام 1948، وهو الابن الأكبر لعائلته.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت يونس في السادس من كانون الأول/ يناير عام 1983م، وفي حينه كان يبلغ من العمر (25 عامًا)، وحكم عليه الاحتلال بالسّجن المؤبد وجرى تحديد المؤبد بـ(40) عامًا، وفي عام 2013 وفي ذكرى اعتقاله الـ30 توفي والده، وبقيت والدته تنتظم في زيارته رغم كبر سنها ومرضها، سطر كريم أسمى معاني التضحية والوفاء عبر فاعليته بين رفاقه الأسرى، وصموده على مدار أربعة عقود.

اترك رد