شبيه بـ “داء الكلب” .. “فيروس جديد” يهدد العالم

أصدرت السلطات الصحية في جنوب أستراليا تحذيرا للسكان بتجنب الخفافيش، وذلك بعد اكتشاف فيروس قد ينتقل منها إلى البشر، الأمر الذي قد يؤدي إلى أمراض خطيرة.

وذكرت السلطات الصحية في جنوب أستراليا أن الفيروس الجديد يتسبب في مرض للإنسان يشبه “مرض داء الكلب “، الذي قد يتسبب بالوفاة بعد ظهور أعراض، من بينها التشنجات والشلل والهذيان.

وقالت الدكتورة لويز فلود، من فرع مكافحة الأمراض المعدية في وزارة الصحة والرفاهية في أستراليا  إنه تم تأكيد إصابتين بـ”فيروس الخفافيش الأسترالية”، وفق ما ذكرت صحيفة “الصن” البريطانية، الجمعة.

وينتقل الفيروس من الخفافيش إلى البشر عندما يدخل لعاب الخفافيش  المصاب إلى الجسم، عادة عن طريق لدغة أو خدش، ولكن أيضًا عن طريق دخول اللعاب في العين أو الأنف أو الفم.

وقد تم تسجيل ثلاث حالات فقط نتيجة الإصابة بهذا الفيروس منذ اكتشاف المرض لأول مرة في عام 1996، وجميعها أدت إلى وفاة المريض.

المصدر: سكاي نيوز عربية

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: