جنين تواصل فعاليات استرداد جثامين الشهداء

جنين: تواصل الفعاليات المطالبة باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال

جنين 21-4-2022- شددت الفصائل الوطنية والإسلامية، وذوو الشهداء والأسرى المحررين في جنين، وفعاليات جنين ومخيمها، على أن التمسك بالوحدة الوطنية، خيار شعبنا الوحيد لمواجهة عدوان وتصعيد الاحتلال، والضغط على سلطات الاحتلال من أجل تسليم جثامين الشهداء وتبييض السجون.

ودعت خلال اعتصام في جنين، مساء اليوم الخميس، كافة أحرار العالم والمؤسسات الدولية وخاصة الصليب الأحمر إلى الضغط على سلطات الاحتلال من أجل استرداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال كي يتسنى لعائلاتهم وشعبنا مواراتهم الثرى بما يليق بهم وبتقاليد ديننا الإسلامي الحنيف، وكحق كفلته كل المعاني والقيم الإنسانية .

وطالبت الفعاليات خلال كلمة لفصائل العمل الوطني والإسلامي، وكلمة ذوو الشهداء ألقاها أسامة أبو عرب، بضرورة أن تتحمل المؤسسات الدولية التي تعنى بالشهداء وبالأسرى، خاصة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، مسؤولياتها تجاه ذوو الشهداء الذين يعانون من أوضاع نفسية متردية جراء تعنت الاحتلال بحرمانهم من دفن أبنائهم المحتجزة في ثلاجات الاحتلال، والأسرى الذين يعانون من أوضاع  في غاية الصعوبة، وألا يتركوا إدارة سجون الاحتلال فريسة سهلة للأمراض، مشددين على أن الفعاليات ستتواصل حتى يتمكنوا من إسترداد جثامين أبنائهم .

وشارك في الوقفة ذوو الشهداء، وأسرى محررون وفعاليات جنين ومخيمها، ورفعوا صور الشهداء والأسرى، والشعارات واليافطات المنددة بعدوان وجرائم الاحتلال المستمر على شعبنا، خاصة بحق أهالي جنين ومخيمها، وشعارات “بدنا أولادنا”، و”الحرية لأسرى الحرية”.

ـــــ

اترك رد