انطلاق أعمال الدورة الـ157 لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري

أمين عام الجامعة أدان الاعتداءات الحوثية

انطلقت، اليوم الأربعاء، أعمال مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب في دورته العادية 157 برئاسة لبنان، ومشاركة الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط.

وترأس وفد دولة فلسطين إلى اجتماع مجلس الجامعة العربية، وزير الخارجية والمغتربين رياض المالكي، بحضور سفير دولة فلسطين لدى مصر، مندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية دياب اللوح، ومساعد الوزير للشؤون العربية السفير فايز أبو الرب، والسفير المناوب بالجامعة العربية مهند العكلوك.

ويناقش المجلس الوزاري، بمقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في القاهرة، مشروع جدول الأعمال واعتماد القرارات المرفوعة من قبل المندوبين الدائمين في اجتماعهم الذي عقد أول أمس.

هذا وعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا تشاوريا لمناقشة القضايا الرئيسة المعروضة على جدول أعمال الدورة، بحضور الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط.

ويتضمن مشروع جدول الأعمال 12 بندا رئيسيا يتناول مختلف قضايا العمل العربي المشترك في المجالات السياسية والامنية والاقتصادية والاجتماعية والمالية والادارية، وفي مقدمتها البند المتعلق بالعمل العربي المشترك، ويحتوي على تقرير الأمين العام للجامعة العربية، والتقرير نصف السنوي لهيئة متابعة تنفيذ القرارات والالتزامات للقمة العربية.

كما يتضمن مشروع جدول الأعمال البند المتعلق بالقضية الفلسطينية، ويشتمل على عدد من الموضوعات المرتبطة بمستجدات القضية الفلسطينية والانتهاكات الإسرائيلية خاصة ما تتعرض له مدينة القدس المحتلة من انتهاكات جسيمة في الآونة الأخيرة وقضية الأمن المائي العربي، وسرقة إسرائيل للمياه في الأراضي العربية المحتلة، ودعم موازنة دولة فلسطين والوضع في الجولان العربي السوري المحتل، إضافة إلى عدد من البنود التي تهم المنطقة العربية ومخاطر التسلح الإسرائيلي على الأمن القومي العربي والسلام الدولي، وإنشاء المنطقة الخالية من الأسلحة النووية وغيرها من أسلحة الدمار الشامل في الشرق الأوسط، والعلاقات العربية مع التجمعات الدولية والإقليمية.

اترك رد