بعد رحيل مؤسسها.. تويتر تعلن عن تغييرات كبيرة في إدارتها العليا

 

في رسالة بريد إلكتروني.. أعلن الرئيس التنفيذي الجديد لشركة “تويتر” باراغ أغراوال، أمس الجمعة، عن عملية إعادة تنظيم كبيرة للقيادة في الشركة، في خطوة لوضع طابعه على المنظمة بعد الرحيل المفاجئ للمؤسس المشارك والرئيس التنفيذي، جاك دورسي، سابقًا من هذا الأسبوع، بحسب رسالة بريد إلكتروني أرسلت على مستوى الشركة وحصلت عليها صحيفة “واشنطن بوست”.

ووفقًا لما كشفته الرسالة، سيتنحى اثنان من المدراء التنفيذيين، هما مايكل مونتانو (رئيس قسم الهندسة) ودانتلي ديفيس (رئيس قسم التصميم)، كجزء من التعديل الإداري.

وقال أغراوال في الرسالة، إن مونتانو وديفيس سيغادران الشركة بحلول نهاية هذا العام.

ويبدو أن التغيير الإداري يؤثر بشكل أساسي على المستهلك، والإيرادات، وأقسام التكنولوجيا الأساسية في الشركة، والتي سيديرها كايفون بايكوبور، وبروس فالك، وفقاً لرسالة أغراوال.

وتعد هذه التحركات هي أول علامة رئيسية على نية القائد الجديد لـ”تويتر” تغيير الثقافة السائدة حتى الآن في الشركة والتي لطالما اعتُبرت “بطيئة في الابتكار” وغارقة في صراع داخلي.

اترك رد