Search
Close this search box.

شهيد و7 إصابات برصاص الاحتلال في بيت ريما

اسيد

استشهد، فجر اليوم الجمعة، فتى وأصيب 7 مواطنين على الأقل بالرصاص الحي، في بلدة بيت ريما شمال غرب رام الله، في كمين نصبه جنود الاحتلال للشبان.

وأكدت مصادر طبية استشهاد الفتى أسيد طارق أنيس الريماوي (17 عاما) وهو طالب في الثانوية العامة، عقب إصابته برصاصة في الصدر، في حين أكدت مصادر في مستشفى سلفيت وصول 7 مصابين برصاص الاحتلال من بلدة بيت ريما.

وذكرت مصادر بالبلدة أن الشبان أصيبوا في كمين نصبه جنود الاحتلال، والذين اعتقلوا عددا آخر من الشبان، مشيرة إلى أن غالبية الإصابات نقلت إلى مستشفى سلفيت الحكومي.

وأشارت المصادر الى أن جنود الاحتلال داهموا عدة منازل وكسروا أبواب محال تجارية ودمروا إحدى المقاهي في البلدة، فيما اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال عقب الاقتحام.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت البلدة فجرا، وسيرت آلياتها ودورياتها الراجلة في عدة أحياء، وتمركزت في وسط البلدة وفي منطقة البلدية.

آخر الأخبار

أحدث البرامج