23 عاماً على افتتاح مطار غزّة الدولي

في مثل هذا اليوم من عام 1998، افتتح الرئيس الراحل الشهيد ياسر عرفات أول مطار فلسطيني في غزة

بدأ بناء مطار غزة الدولي، في 20 كانون الثاني/ يناير عام 1996، عندما أرسى الرئيس الشهيد ياسر عرفات، حجر الأساس لهذا الصرح الوطني.

يقع المطار في محافظة رفح على الحدود الفلسطينية – المصرية، ويضم مدرج هبوط وإقلاع واحد بطول يبلغ 3080 مترا، وعرض 60 مترا.

صمم المطار بشكل يمكنه من استقبال الطائرات الضخمة من نوع Boeing 747 جمبوجيت فما دون، في حين تبلغ مساحته الإجمالية 2350 دونما، ويشتمل على صالة رئيسية للمسافرين مساحتها 4 آلاف متر مربع، وتستوعب 750 ألف مسافر في العام الواحد، مع إمكانية التوسع.

 

كما يحتوي على العديد من المنشآت، مثل مبنى إدارة الطيران المدني، ومبنى التشريفات، ومبنى الشحن، ومبنى الإطفاء والإسعاف، ومحطة الوقود، ومبنى الصيانة، وبرج المراقبة الذي يرتفع عن الأرض 28 مترا، وقد زود بأحدث الأجهزة الملاحية لمراقبة وإرشاد حركة الطائرات على الأرض وفي الجو وأثناء الإقلاع والهبوط.

لكن المطار توقف عن العمل في ديسمبر 2001 بعد أن ألحق جيش الاحتلال به دماراً فادحاً، حيث قصفت طائرات الاحتلال محطة الرادار والمدرج كما قامت آلياته بتحطيم مدرج الإقلاع والهبوط إلى أجزاء في يناير 2002.

اترك رد