اخر الاخبار
عشراوي تجري مباحثات مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية للمجلس الفيدرالي الروسي

موسكو 6-9-2018 - أجرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، حنان عشراوي، بمشاركة سفير دولة فلسطين لدى روسيا الاتحادية عبد الحفيظ نوفل، مباحثات مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية للمجلس الفيدرالي الروسي قسطنطين كوساتشوف، في مقر المجلس الفدرالي بالعاصمة الروسية موسكو.

وأطلعت عشراوي المسؤول الروسي على آخر مستجدات الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وعلى أشكال السياسات العدوانية الإسرائيلية الممنهجة ضد الشعب الفلسطيني، في ظل مواقف  أمريكية منحازة بشكل سافر لإسرائيل، خاصة ما تعلق بالموقف الأمريكي تجاه قضية القدس وما يتسرب حول ما يطلق عليه صفقة القرن، والتي أطلقت يد حكومة اليمين الإسرائيلية لممارسة المزيد من الأعمال الإجرامية المتعسفة، بما في ذلك تنشيط الاستيطان ومصادرة الأراضي وتهويد مدينة القدس وغيرها من الإجراءات أحادية الجانب التي تهدف إلى تقويض الجهود الدولية، بما فيها الجهود الروسية، لقيام سلام عادل وشامل، على أساس مبدأ حل الدولتين، وقرارات الشرعية الدولية، وبما يجسد تطلعات الشعب الفلسطيني المشروعة، وفي مقدمتها قيام دولة مستقلة على حدود الرابع من حزيران وعاصمتها القدس الشرقية، وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين.

 كما عبر الجانب الفلسطيني عن جوهر رؤيا الرئيس الفلسطيني محمود عباس ومواقف القيادة الفلسطينية تجاه عملية السلام، وتداعيات المواقف الأمريكية السلبية، والسياسات الإسرائيلية، خاصة بعد تبني الكنيست قرار يهودية دولة اسرائيل، على القضية الفلسطينية، وعلى الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم برمته.

كما عبر الجانب الفلسطيني عن شكره لروسيا، حكومة وشعباً، على موقفها الثابت الداعم لحقوق الشعب الفلسطيني، ولعملية بنائه لدولته المستقلة، وطالب روسيا بممارسة دور أكبر في عملية تسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي. 

ومن جانبه أطلع السفير الفلسطيني السيناتور الروسي على أهم الإنجازات المتميزة في ملف العلاقات الثنائية، في إطار اللجنة الحكومية الفلسطينية الروسية، وفي كافة المجالات، والتي تؤسس لمرحلة جديدة من تطوير التعاون الثنائي والوصول به إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية، بما في ذلك في إطار التنسيق السياسي وعلى كافة المستويات، بما في ذلك في المحافل الدولية، وفي إطار مكافحة الارهاب الدولي.

بدوره أكد كوساتشوف، على موقف روسيا المبدئي والثابت دعماً لحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة حتى تجسيد تطلعاته الوطنية في الحرية والاستقلال وإقامة دولته المستقلة على أساس من قرارات الشرعية الدولية.  كما شدد على دعم موسكو لنهج الرئيس الفلسطيني محمود عباس ومواقف القيادة الفلسطينية إزاء عملية السلام، وتجاه المواقف الأمريكية منها والتي تضرب بعرض الحائط بالقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية، وكذلك تجاه عملية المصالحة الوطنية على أساس البرنامج السياسي لمنظمة التحرير الفلسطينية. كما عبر عن ثقته الأكيدة في مواصلة الحوار السياسي والتعاون المثمر بين البلدين الصديقين، بما في ذلك في إطار التعاون البرلماني، ودعم فلسطين في المحافل الدولية، وعلى كافة الأصعدة.

وكذلك أعرب عن شكره لدعوة الجانب الفلسطيني لزيارة دولة فلسطين، وأكد أنه سيقوم بزيارة دولة فلسطين على رأس وفد برلماني روسي في الفترة القادمة.

كما حضر اللقاء ديمتري أوفيشنيكوف، مساعد رئيس لجنة العلاقات الدولية للمجلس الفدرالي الروسي، وعبد الله عيسى سكرتير أول سفارة دولة فلسطين لدى روسيا الاتحادية.