اخر الاخبار
نابلس تحيي أسبوع الوفاء والاستقلال وذكرى استشهاد عرفات

نابلس 17-11-2019 وفا- أحيت فعاليات محافظة نابلس، اليوم الأحد، خلال مهرجان مركزي نظمته مديرة التربية والتعليم في نابلس، أسبوع الوفاء والاستقلال والذكرى الـ15 لاستشهاد الزعيم ياسر عرفات، وذلك في مدرسة نوري باكديل الأساسية للبنات.

وأكد مدير التربية والتعليم في نابلس أحمد صوالحة، أن أسرة التربية والتعليم تجدد البيعة والقسم؛ من أجل السير على خطى ياسر عرفات وبناء جيل قادر على المقاومة ومتعلم للمضي قدما في بناء الدولة المستقلة وعاصمتها القدس.

وأضاف صوالحة "أبو عمار رجل سجل أروع ملاحم الصمود أمام الحصار، وصاحب أقوى نظرية سياسية قال كلمته بكل مكان والأول الذي قال لا لأميركا".

وأوضح أن الرئيس محمود عباس أكمل المسيرة وسار على درب القائد المؤسس، مدافعاً عن الثوابت والحقوق الوطنية لأبناء شعبنا، وصولاً إلى إنهاء الاحتلال وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وشدد على أن أبو عمار أسس بحزم لمستقبل الدولة المستقلة وعنوانها الوحدة الوطنية رغم ما حيك من مؤامرات حوله، إلا أنه بقي قلعة شامخة بالتاريخ.

بدورها، تحدثت عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" دلال سلامة، عن اهتمام الشهيد أبو عمار بالتعليم، وتركيزه على تطويره وبناء الأجيال، مؤكدة أن وزارة التربية والتعليم تشكل وزارة الدفاع كما وصفها أبو عمار.

وأضافت انه رغم مرور 15 عاما على استشهاد القائد عرفات إلا أنه حي في وجدان كل فلسطيني، وجسد الاستقلال فينا، وأن الانتماء المتجذر بالأرض متوارث بين الأجيال جيلا بعد جيل، متمسكا بالثوابت الوطنية وبأن لا تنازل عن حقنا في تقرير المصير والاستقلال.

من جهته، قالت نائب محافظ نابلس عنان الأتيرة، إن أبو عمار خالد في قلوب الفلسطينيين ووجدانهم، وكوفيته تذكر العالم بقضية الشعب الفلسطيني العادلة. وأشارت إلى أن الشهيد عرفات علمنا أن لكل مرحلة استراتيجية، وأن الرئيس محمود عباس يقود مسيرة منظمة التحرير التي تؤكد أن لا تنازل عن حقوق شعبنا الفلسطيني بالحرية والاستقلال.

من جهته، أوضح مدير الأنشطة الطلابية في وزارة التربية والتعليم عبد الحكيم أبو جاموس، أن الحفل أقيم في مدرسة نوري باكديل أو شاعر القدس التركي الذي حملت معظم قصائده وأشعاره القدس وفلسطين في وجدانه، والذي تبرع بكل مدخراته لبناء هذه المدرسة.

وأضاف "نحتفل بأسبوع الوفاء والاستقلال، هذا يوم الأمل، ونستذكر رئيسنا الشهيد عرفات الذي تكالبت عليه المؤامرات، مضيفا ان كوفيته ستبقى رمزا لكل الشرفاء وحركات التحرر في العالم، ورمزا لكل فلسطين وعنوانا للكبرياء والصمود".

وقدم كورال مديرية التربية والتعليم عروضا فنية وأغاني وطنية عديدة خلال الفعالية، وألقى عدد من الطلبة قصائد شعرية تخلد ذكرى استشهاد أبو عمار وإعلان الاستقلال ويوم الكوفية، كما تضمن الحفل عرضا للفرق الكشفية.