اخر الاخبار
المدرسة الوطنية تفتتح برنامجا تدريبيا حول التخطيط الاستراتيجي

 

 

 

 

افتتح رئيس ديوان الموظفين العام، رئيس مجلس إدارة المدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة موسى أبو زيد، اليوم الأربعاء، برنامجاً تدريبياً لمدراء عامين حول التخطيط الاستراتيجي في المقر المؤقت للمدرسة برام الله.

وبين أبو زيد أن هذا التدريب يتناول التخطيط الاستراتيجي من جوانب أخرى بعيدا عن نظريات التخطيط المتعددة على مستوى العالم، من خلال دراسة وتحليل البيئة الداخلية والخارجية وتوظيف الكفاءات الموجودة في المؤسسة في مراحل عملية التخطيط ليصبح واقعا معاشا.

وأوضح أن عملية التخطيط الاستراتيجي من أهم العمليات الإدارية فائدة وفعالية، ونجاح عملية التخطيط الاستراتيجي يرتبط بتحديد استراتيجية تتضمن تحديد الأهداف وترتيب أولويات الخطة وتوافر الإمكانات المادية والموارد البشرية والتنبؤ بالظروف المختلفة والواقعية.

بدوره، أكد المدير التنفيذي للمدرسة الوطنية الفلسطينية للإدارة وجدي زياد عبد الحليم، أهمية التخطيط الاستراتيجي في وضع الأهداف العامة لبيئة العمل، مع الأخذ بالاعتبار العقبات السياسية والاقتصادية التي تواجه دولة فلسطين ومحدودية الموارد، لذلك التخطيط الاستراتيجي يساعدنا على الاستخدام الأمثل للموارد ويساعد على أن نكون جزءا من المنظومة الدولية.

وأشار إلى أنه لابد من ربط التخطيط الاستراتيجي بأهداف التنمية المستدامة التي وضعتها الأمم المتحدة إذا ما أردنا تحقيق الأهداف المخطط لها، ووضع أهداف قابلة للقياس والتقييم وتراعي الاحتياجات الحالية والمستقبلية.

وشدد المشاركون على أن إطلاق هذا البرنامج سيساعد في تطوير خطط المحافظات، وعددها (11) محافظة وتطوير أدائها خدمة لأبناء شعبنا الذي هو غايتنا الأساسية.

يذكر أن عدد المشاركين في البرنامج (11) متدربا، وسيقدم البرنامج على مدار يومين.